سلبيات ومخاطر استثمار العقارات في تركيا

سلبيات ومخاطر استثمار العقارات في تركيا

على الرغم من كل الميزات والإيجابيات التي يضمها مشروع الاستثمار العقاري في تركيا إلى أن الأمر لا يخلو من بعض السلبيات والعيوب وبعض التفاصيل التي ينبغي معرفتها وخاصة لمن هم بصدد اقتناء العقارات في تركيا ، كما أنه يجب أن نشير أنه في حال تمت معرفة هذه العيوب سيكون من السهل جداً تجاوزها والوصول للنجاح الاستثماري العقاري دون المرور بها ، فما هي هذه السلبيات والعيوب؟ وكيف يمكن تجاوزها بسهولة؟ المقال التالي سيرشدنا إليها ويفصل لنا فيها؟

-أهم السلبيات والعيوب التي من الممكن أن تصادف مستثمر العقارات في تركيا؟

1- من أهم العيوب التي يخشى وجودها مستثمرون العقارات في تركيا أن يخسر عقارهم قيمته المادية جراء أزمة ما اقتصادية ربما أو بسبب انخفاض قيمة الليرة التركية أمام العملات الأجنبية ، فأي هبوط يؤدي لأن يخسر العقار قيمته المادية ، ولعل من أبرز الأسباب التي جعلت من المستثمرين يختارون تركيا دونا عن كافة الدول الأخرى أنها متميزة باقتصادها اللامع والمتفوق فصفة الأمان أول ما يبحث عنه أي مستثمر ، ولكن كون أن تركيا تتمتع بهذا الأمر هذا لا ينفي أبدا عدم وجود احتمال أن يكون هناك خطر منه فيجب التسلح بصفة الحذر على الدوام.

2- الخوف من أن تكون الميزانية المادية لا تكفي من أجل العقار المنشود لذلك دائما ما يُنصح بأن يقوم من هو بصدد هذه الخطوة بحساب إن كان ما يملك من مال يكفي أم لا ، كما أنه يجب أن يأخذ المشتري حذره ويقوم بجولة استطلاعية على أسعار العقارات في المنطقة كلها أو في العقارات التي تشبهه ، ولا بدَّ أن نذكر هنا أنه على مشتري العقار ألا يقوم بدفع كل ما يملك من مال في عقار واحد ففي حال كان استثماره ليس بالنتائج المرصودة لا يكون قد خسر كل ما يملك أو ربما قد يحتاج بعد فترة زمنية بعض المال فلا يضطر لأن يبيع العقار لكي يفك أزمته فربما يكون هذا ليس الوقت المناسب لبيع العقارات.

3- في حال قام صاحب العقار بتأجير عقاره فمن المحتمل مستأجره لا يسدد له دفعات إيجار العقار بوقتها المحدد أو ربما يُعرض عن الدفع لفترة محددة وهذا من أكثر ما قد يثير ريبة المستثمر ، فإن التعامل مع المستأجر ليس سهلا وبالوقت ذاته هذا ليس أكيدا أنه سيحصل.

4- ربما ينخدع المشتري بمواصفات العقار فيدفع ثمنا لا يتناسب مع المواصفات لذلك وبما أن في غالب الأحيان يكون المستثمر أجنبيا ولا يفقه الكثير من أمور السوق العقاري في تركيا لذلك عليه أن يستعين بجهة عقارية ذات خبرة جيدة فيقوم بتوضيح هذا الأمر والكشف عن أي تلاعبات في حال وُجدت.

5- إن كان العقار تجاريا فربما قد يكون فارغا من المستأجرين لفترة طويلة من الزمن وهذا يؤدي لخسائر فمن المعروف أن التجار يغيرون كثيرا من أماكن عملهم ، ولا بد لنا أن نشير هنا إلى أن في حال أراد صاحب العقار التجاري بيعه فإيجاد مشتري صعبا نوعا ما لأن أكثر التجار يفضلون استئجار العقارات التجارية بدلا من شرائها.

6- من المحتمل أن يكون اختيار المستثمر للعقار خاطئا ولا يتناسب مع الهدف المنشود منه فمثلا إن كان الهدف من العقار السكن والاستقرار فيجب أن يتم شرائه بالقرب من الأماكن السكنية وكذلك الحال مع العقار التجاري ، ففي حال كان العقار سكنيا ورغب صاحبه فيما بعد تحويله لتجاري فمن المؤكد أن النتائج لن تكون جيدة.

7- في حال كان العقار ما يزال قيد الإنشاء فمن المهم الانتباه لأن هذا النوع العقاري غالبا ما ينتج عنه بعض السلبيات فيرى صاحب العقار أمورا لا تروق له ولكن يكون الأوان قد فات وإجراء التعديلات غاية في الصعوبة ، أما العقار الجاهز فتكون كل الأمور واضحة فيه بشكل مسبق ، ولكن دائما يكون الخيار العقاري الأول أقل ثمنا من الأخر لذلك هو المفضل بين المستثمرين.

8- في حال قام المستثمر بشراء عقار بالتقسيط فهناك احتمال وارد أن يكون غير قادر على تسديد الأقساط المترتبة عليه بوقتها المحدد لذلك دوما عليه أن يعمد لاختيار العقار الذي يناسب ميزانيته المادية لكي لا يكون بمثل هذا الوضع.

إذاً في نهاية هذا المقال نكون قد استنبطنا ثماني نقاط حول سلبيات وعيوب الاستثمار العقاري في تركيا وفي حال تمَّ إدراكها بشكل جيد يمكن استغلالها وتحويلها لنقاط إيجابية وتداركها بيسر كبير.

 

مقالات ذات صلة :

مميزات شراء عقار في تركيا

كل ما يهمك عن أسعار عقارات إسطنبول

الجنسية التركية عن طريق الاستثمار العقاري

إقرأ عن خطوات شراء شقة في تركيا

كيفية الحصول على أرخص الشقق في إسطنبول

أمور عليك الانتباه عليها قبل شراء عقار في تركيا

كل ما يهمك لشراء شقة في تركيا

 

#Expendex_Real_Estate #الاستثمار_العقاري #شراء_عقار #الجنسية_التركية

 

 

الجنسية التركية عن طريق شراء عقار 
بيوت للبيع في تركيا اسطنبول بالتقسيط
شراء منزل في اسطنبول
الاستثمار العقاري في تركيا
اسعار شقق في اسطنبول
فلل للبيع في اسطنبول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Compare

Open chat

Enter your keyword